مدرسة البلايزة الاعدادية القديمة

مدرسة البلايزة الاعدادية القديمة،،ادارة ابوتيج التعليمية
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 احزان ليلة ممطرة فاروق جويدة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
علاء هشام

avatar

المساهمات : 16
تاريخ التسجيل : 25/03/2017

مُساهمةموضوع: احزان ليلة ممطرة فاروق جويدة   الإثنين أبريل 03, 2017 11:14 pm

cheers cheers cheers cheers

“في ليلة عشقٍ صيفية
في لحظة حزنٍ وحشية
ما أجمل أن تجدَ امرأةً
في ساعة ضيقْ
تشرق كالفجر على العينين
فيغمرني..شلال بريقْ
تتقاسم حزني كالأطفال فألقاها
بيتاً وحناناً وأماناً ،ووفاء صديق
أتقاسمُ معها أيامي
خبز الترحال...كؤوس الفرح
شموخ الحلم
وتؤنسني في كل طريقْ
تصبحُ بركاناً حين تثور
ونهرَ حنانٍ حين تفيقْ
تنتشل يقيني من شكي
وتخلص عمري من سأمي
وتمد يديها خلف الموج
وتحملني ..أشلاء غريقْ

* * *
حواءُ.. تحبُّك سلطاناً
تتهادى بين الحراسْ
وتريدك وجهاً قناصاً
تتوارى منك الأنفاسْ
وتريدك نهراً وسحاباً
وتريدك فرحاً وعذاباً
وتريد الملهى والقداسْ
ما أجمل أن تجد امرأةً
تمنحك الأمن ..مع الإحساس

* * *
ما أجمل أن تجدَ امرأةً
تتلاشى فيك وتسكنها كطيور النهرْ
وتراها ترقص فوق الموج
كأغنيةٍ ..عانقها البحْر
تخفيك ضياءً في العينين
وتسمعها كدعاء الفجر
وتخاف عليك من الدنيا
ومن الأيام وغدر الدهرْ

* * *
في ليلةِ حزنٍ وحشية
ما أجمل أن تجد امرأةً
توقظ أفراحاً منسية
وتعيد ليالي وردية
في رحلة عمرٍ مكتوبة
أجلس أحياناً في سأم
أنظر في كأس مسكوبة
قطرات قد بقيت فيها
ما عادت كأسي مرغوبة
أجد الأحلام تراوغني
تبدو أحياناً ..مصلوبة
تبدو أحياناً ..مغلوبة
ما أسوأ أن تلقى زمناً
بعيون ثكلى ...مثقوبة
زمن الأشياء المقلوبة
زمن بهمومي يتسلى
وربيع زهور قد ولى
في عيني لؤلؤةٌ نامت
والكون شموع تتدلى
ما أجمل أن تجد امرأةً
بدراً بسمائك يتجلى

* * *
في ليلة عشق صيفية
البحر يحبك أمواجاً
وشواطئَ ذابت فيها الشمس
والعمر يغرد حين تطل نجوم اليوم
وتنسانا أشباح الأمس
والناس تجيئك أسراباً
تتلهف شوقاً وحنيناً لليالي الأنس
فاترك أحزانك للأيام ولا تعبأ
بخيول ماتت..أجهضها..طغيان اليأس
فالليل يعربد في الطرقات
ويرصدنا بعيون البؤس
أطلق أيامك فوق الريح فما أقسى
أن تبكي العمر إذا ولى ،وانتحر الكأس

* * *
في ليلة حزن وحشية
أبحث عن صدر يحميني
ويعيد دماء شراييني
فأنا مرتعد كالأطفال
طيور النوم تجافيني
أزرع أحلامي يدميها
سيف الجلاد ويدميني
أزرع في عيني بستاناً
يأتي القناص ويرصدني
يحرق في الليل بساتيني
مهزوم في عشق بلادي
في صرخة سخطي وعنادي
حتى الأحلام تعاندني
وبكل طريق تلقيني
ما أجمل أن أجد امرأةً
في ساعة موتي .. تحييني

* * *
في ليلة حزن وحشية
امرأة في ليلة حزن
تعبر في صخب العربات
وأنا والليل وقنديل ..وطريق مات
ما عاد يحس بأقدامي
كم كان يطل فيعرفني
يسمع خطواتي إن عبرت بين الخطوات
يعرف فرحتها حين تطير
ولهفتها لحبيب آت
يعرف أنفاسي إن هربت منها النبضات
يبكي أحياناً من حزني
ويداوي جرحي بالضحكات
وكثيراً ما أنس لوجهي
وتسلى عندي بالساعات
والآن أراه بلا قلب
لا يعرف من عبروا فيه
لا يذكر من عشقوا فيه
أحياءً كانوا .. أم أموات
فالدرب الصامت مسجون مثل الكلمات

* * *
في ليلة عشق صيفية
امرأة في ليلة حب ذكرى ميلاد
عيدك ميلاد مرصود لشموع الكون
في أول يوم في التاريخ
قرأت حروفاً من اسمك
في آخر يوم في التاريخ
سيشرق صبح في رأسك
قلبان نرتل أغنية
يتناثر جسدي في جسدك
يتلاشى وجهي في وجهك
نغرق في الليل فلا ندري
هل نام الفجر على وجهي
أم نام الليل على شعرك
أتدفق ناراً كالبركان
فأطفئ ناري في ثغرك
أسقط أمطاراً من عينيك
أصب جنوني في نهرك
ننشطر سحاباً فوق الريح
أنام قتيلاً في صدرك

* * *
عيدك ميلاد للأشجار
لربيع جاء بلا وعد والعمر قفار
لزمان مازال بريئاً لم يعرف زيف الأعمار
تنبت في العمر جزيرة ماء خضراء
تتغنى فيها الأطيار
تنطلق طيور بيضاء
تعبر آلاف الأسوار
يهتز الكون فيحملني
لخمائل عطر في جسدي
وجداول نار
فيصير الحزن بلا معنى
ويصير الحب طريق دمار
أرصد عينيك وراء الأفق
يطل بريقاً كالإعصار
نتسلق أحزان الدنيا
ويصير الكون ربيع نهار

* * *
في ليلة حزن وحشية
امرأة في ليلة حزن ذكرى ميلاد
سفر ورحيل وسهاد..وصهيل جواد
أنظر في وجهي أحياناً
تبدو الجدران وقد صارت أسراب جراد
الشمعة في عيني تخبو
ويحدق وجه الجلاد
ينتفض القلب فألقاني أطلال رماد
تصرخ أشواقي خلف الريح
وفاتنتي نار وحريق
وأنا والليل وقنديل وسواد طريق
ومضيت وحيداً والأمواج تحاصرني
والبحر عميق
أنظر في وجهي خلف الليل تثور دموع في العينين
على وجهي سكرات غريق
وأنا والموج ومجداف حطمه الريح
وظلام يسقط في عيني والضوء شحيح
وجريح نام بلا فزع في صدر جريح
أجمع أشيائي خلف الصمت
زهور خريف برية
ودموع تهدر من عيني
كسحابة ليل شتوية
وطريق خاصم أقدامي
في لحظة خوف همجية
ومساء يسأل في ألم
عن ليلة عشق صيفية
عن حلم نام بأيدينا
طفلاً بثياب وردية
وامرأة سكنت أعماقي
في قصة حب .. ٍأبديّـة”
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
احزان ليلة ممطرة فاروق جويدة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مدرسة البلايزة الاعدادية القديمة :: واحة الادب-
انتقل الى: