مدرسة البلايزة الاعدادية القديمة

مدرسة البلايزة الاعدادية القديمة،،ادارة ابوتيج التعليمية
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الصدق فى الاسلام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد عثمان جاد الكريم
Admin


المساهمات : 18
تاريخ التسجيل : 07/03/2017

مُساهمةموضوع: الصدق فى الاسلام   السبت مارس 25, 2017 8:14 pm

الصِّدق يُعتبر خلق الصِّدق من ضَرورِّيات استقامة حياة الناس في المُجتمع، فمتى ما كان الناس يتصفون بالصِّدق سيتجاوزون الكثير من المشاكِل، وسيكون المُجتمع متماسكاً وقوياً، وقد حثَّ الله تعالى على الصِّدق وأثنى على الصادِقين من المُسلمين في الكثير من الآيات القرآنيّة الكريمة، وقد اتصف الأنبياء والرسل بالصِّدق أجمعين. عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلّم، قال: «إنَّ الصدق يهدي إلى البرِّ، وإنَّ البرَّ يهدي إلى الجنة، وإنَّ الرجل ليصدق حتى يكون صِدِّيقًا، وإنَّ الكذب يهدي إلى الفجور، وإنَّ الفجور يهدي إلى النار، وإنَّ الرجل ليكذب حتى يكتب عند الله كذَّابًا». رواه البخاري أنواع الصِّدق الصِّدق هو قول الحَقيقة المتفقِّة مع اللِّسان والقلب، كما أنَّ هذا القول يكون متفقاً مع الواقِع، وهو عكْس الكَذِب، وله أنواع عديدة منها: الصِّدق مع الله تعالى: وتشمل الالتزام بتأدية العِبادات والطاعات بكلّ حبٍ وإخلاصٍ بعيداً عن الرِّياء. الصِّدق مع النَّاس: يجب على المسلم أن يصدُق في تعامُله مع النَّاس، لما له من فوائِد وأثر إيجابي طيب. الصِّدق مع النَّفس: وتشمل أن يؤمن الشخص بنفسه في جميع أفعاله، ولا يحاوِل أن يكذِب عليها، أو تهيئة أمورٍ لم تحصل أو إيجاد الذرائع والمبررات. أهميّة الصِّدق الحُصول على الأجر والثواب قي جَميعِ العِبادات؛ لأنّها خالصة لوجه الله تعالى خالية من الرِّياء والكَذِب. حُسْن العاقِبة في الدنيا والآخرة، فالصِّدق منجاةٌ من كلّ مأزقٍ، ومهما كان الكَذِب مفيداً في بعض المواقِف، إلّا أنَّه بعد فترةٍ سينكشِف ويقع الشَّخص في مشاكِل أكبر. تيسير الأُمور وتفريجِ الكُرَب والوِقايةِ من الابتلاءاتِ، وإجابَة الدُّعاء. الشُّعور بالطّمأنينَة والراحة النفسيّة، فالكذِب يجعل الشَّخص في خوفٍ وتردد بسبب كذِبه. اختصارُ الكثير من المشاكِل التي قد تنتج بسبب الكَذب وقَوْل الزُّور وتغييرِ الحقائِق. اكتساب حبّ الناس، وبناء العلاقات الجيِّدة والطيِّبة معهم، ونشر روح التعاوُن والتآلف، وحبّ الخَير فيما بين الناس. اكتساب ثقة الناس ونظرتها الحَسنة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://abokhaledmohamed.yoo7.com
 
الصدق فى الاسلام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مدرسة البلايزة الاعدادية القديمة :: المنتدي الاسلامي-
انتقل الى: